الظفرة في 27 أكتوبر/ وام/ أشاد مُلاك إبل بالتنظيم المتميز لمزاينة سويحان، المحطة الأولى في مهرجان الظفرة بدورته الـ17، والتي تقام خلال الفترة من 21 وحتى 28 أكتوبر 2023، بتنظيم لجنة إدارة المهرجانات والبرامج الثقافية والتراثية في أبوظبي بالتعاون مع نادي تراث الإمارات.

وأكد مشاركون في أشواط المزاينة أن مزاينات الإبل في الدولة تسهم في دعم مُلاك الإبل الأصيلة وتسهم في زيادة حركة بيع وشراء الإبل، مثمنين دعم القيادة الرشيدة المتواصل للفعاليات والمهرجانات المرتبطة بالتراث بشكل عام والإبل بشكل خاص.

وقال مبارك عبيد سعيد سالمين المنصوري، إن مزاينة سويحان تعتبر نقطة الانطلاق في موسم مزاينات الإبل بإمارة أبوظبي ضمن مهرجان الظفرة، مشيرا إلى أن مزاينات الإبل في الدولة ملتقى لأبناء الإمارات ودول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وتشهد مشاركات واسعة من مُلاك الإبل من داخل الدولة وخارجها.

وأشاد محمد محسن الخوار بالتنظيم المتميز لمزاينة سويحان وكل المزاينات في مهرجان الظفرة ، بالإضافة إلى التطور الكبير الذي يشهده المهرجان في كل عام، ما ينعكس على تطوير وتنمية تربية الإبل ويعود بالنفع والفائدة على جميع المُلاك.

وأوضح عبدالله مبخوت المنهالي، أن مزاينات الإبل لها مزايا عديدة تتمثل في اهتمامها بسلالات الإبل الأصيلة والمحافظة على الموروث الإماراتي والعادات والتقاليد المرتبطة بالإبل ونقلها للأبناء والأحفاد جيلاً بعد جيل، إلى جانب تسليط الضوء على الطبيعة الخلابة التي تمتاز بها مناطق المزاينات.

وأكد سالم عبدالله المنصوري أن مزاينات مهرجان الظفرة (سويحان، رزين، مدينة زايد، ختامي مهرجان الظفرة) حققت شهرة واسعة وأصبحت وجهة جاذبة لملاك الإبل من داخل الإمارات ودول مجلس التعاون الخليجي، وأسهمت بشكل فعال في تنشيط حركة بيع وشراء الإبل الأصيلة، موجهًا الشكر للقيادة الرشيدة لاهتمامها بمُلاك الإبل وتشجيعهم على اقتناء السلالات الأصيلة والحرص الكبير للمحافظة على هذا الموروث.

يذكر أن مهرجان الظفرة يلقي الضـوء علـى دور الإبـل فــي ثقافـة وتـراث الإمـارات ودول مجلـس التعـاون لدول الخليج العربية، وذلـك مـن خلال مزاينـات الإبل في إمارة أبوظبي للسلالات الأصيلة من فئات المحليات والمجاهيم والمهجنات الأصايل والوضح.

ويتضمن المهرجان في دورته الـ17 “مزاينة سويحان، ومزاينة رزين، ومزاينة مدينة زايد، وختامي مهرجان الظفرة”، وتستمر مسابقاته وفعالياته حتى 8 فبراير 2024.

دينا عمر/ أحمد جمال

By admin

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

404 Not Found

404

Not Found

The resource requested could not be found on this server!


Proudly powered by LiteSpeed Web Server

Please be advised that LiteSpeed Technologies Inc. is not a web hosting company and, as such, has no control over content found on this site.