• إسبانيا
  • إسبانيا

مدريد في 27 أكتوبر /وام/ يتطلع برشلونة إلى الحفاظ على سجله الخالي من الهزائم في رحلة الدفاع عن لقبه بالدوري الإسباني لكرة القدم عندما يستضيف منافسه التقليدي ريال مدريد غدا السبت في الجولة الـ11 من المسابقة.
وتقام مباراة القمة “الكلاسيكو” الأولى بين الفريقين في الموسم الحالي على استاد “لويس كومبانيس” الأولمبي في برشلونة.
وعلى مدار المباريات الـ10 الأولى لبرشلونة في رحلة الدفاع عن اللقب، حافظ الفريق على سجله خاليا من الهزائم لكنه أهدر 6 نقاط خلال 3 تعادلات، ليحصد 24 نقطة مقابل 25 نقطة لمنافسه العنيد ريال مدريد، الذي مني بهزيمة واحدة وتعادل في مباراة واحدة.
ويضاعف فارق النقطة الواحدة من الندية والمنافسة في هذه المواجهة، التي تحظى بمتابعة عالمية كون الكلاسيكو الإسباني من أبرز مواجهات القمة التي يترقبها عشاق اللعبة في كل أنحاء العالم.
وتمثل المباراة مواجهة مبكرة على الصدارة، برغم وجود جيرونا وأتلتيكو مدريد ضمن السباق المحتدم على صدارة جدول المسابقة في الموسم الحالي.
وبعد سنوات طويلة، اتسم فيها لقاء الكلاسيكو بالمواجهة المثيرة بين العديد من أسماء النجوم المخضرمين في ريال مدريد وبرشلونة، يمكن اعتبار لقاء الغد هو كلاسيكو “الوجوه الشابة” نظرا لهيمنة العناصر الشابة على صفوف الفريقين في الموسم الحالي.
وكانت أسماء الأرجنتيني ليونيل ميسي ونجوم الكرة الإسبانية مثل تشافي هيرنانديز وأندريس إنييستا وسيرخيو بوسكيتس وجوردي ألبا وغيرهم سيطرت على صفوف برشلونة في أجواء مباريات الكلاسيكو على مدار السنوات الماضية.
ولكن هذه الأسماء تبدلت تماما في الموسمين الماضي والحالي، وأصبح الحضور الأقوى في الفريق للعناصر الشابة مثل لامين يامال وأليخاندرو بالدي وجافي وغيرهم، ليكون اعتماد تشافي هيرنانديز المدير الفني الحالي للفريق حاليا على هذه العناصر، وهو ما ينتظر أن يسري على لقاء الكلاسيكو غدا.
وفي المقابل، سيكون اعتماد الإيطالي كارلو أنشيلوتي المدير الفني لريال مدريد في كلاسيكو الغد على العناصر الشابة التي تركت بصمتها في الموسم الحالي، بدلا من العناصر التي بنى عليها الفريق نجاحاته في مواسم عديد ماضية مثل المهاجم الفرنسي المخضرم كريم بنزيما والبرتغالي كريسستاينو رونالدو والبرازيلي مارسيلو.
وإلى جانب النجوم المخضرمين الباقين في الفريق، سيعتمد أنشيلوتي على الوجوه الشابة الموهوبة، ويبرز منها الإنجليزي الشاب جود بيلينجهام نجم وهداف الفريق هذا الموسم وإدواردو كامافينجا ورودريجو إضافة للمهاجم البرازيلي المتألق فينيسيوس جونيور.
وكان الفريقان التقيا 5 مرات في الموسم الماضي، حيث تبادلا الفوز على ملعبيهما فيما فاز برشلونة على ريال مدريد 3-1 في نهائي كأس السوبر الإسباني، وفاز برشلونة 1-0 على ريال مدريد في ملعبه بذهاب نصف النهائي لكأس ملك إسبانيا ثم فاز ريال مدريد إيابا على ملعب برشلونة 4-0 ليتأهل إلى النهائي.

محمد نبيل أبو طه/ أحمد زهران/ زكريا محي الدين

By admin

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

404 Not Found

404

Not Found

The resource requested could not be found on this server!


Proudly powered by LiteSpeed Web Server

Please be advised that LiteSpeed Technologies Inc. is not a web hosting company and, as such, has no control over content found on this site.